أخبار عربيةالأخبارالمغرب

حزب مغربي معارض يوجه انتقادات حادة لسفارة أوكرانيا

اعتبر حزب مغربي معارض الاثنين نداء سفارة أوكرانيا بالرباط، لتجنيد المغاربة في صفوف المحاربين المرتزقة بأوكرانيا، “يتجاوز المهام الدبلوماسية الموكلة قانوناً إلى السفارة المعنية”.

 

جاء ذلك في بيان للمكتب السياسي للحزب الاشتراكي الموحد المعارض.

 

وقال البيان إن هذا النداء يعد تدخلاً ضمنياً في السيادة الوطنية لبلدنا، يتطلب الرد الصارم من الدولة المغربية.

 

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من السلطات الأوكرانية، كما لم تعلق السلطات المغربية على الفور.

 

واعتبر الحزب نداء سفارة أوكرانيا بالرباط من شأنه الإساءة إلى العلاقات الدبلوماسية بين المغرب وجمهورية روسيا الاتحادية.

 

وأكد الحزب رفضه المبادرة غير المسؤولة لسفارة جمهورية أوكرانيا التي من شأنها الزج ببلدنا في نزاع بين دولتين صديقتين تربطهما معنا علاقات دبلوماسية واقتصادية وثقافية متينة حصوصاً والنزاع المذكور بين يدي مجلس الأمن والأمم المتحدة.

 

ونبه الحزب ذاته الحكومة المغربية إلى خطورة ما أقدمت عليه السفارة الأوكرانية وتجاوزها كل القوانين الدولية، وضرورة وضع حد لهذا المنزلق الدبلوماسي المدان، محذراً من التداعيات الخطيرة والعواقب الوخيمة التي ستترتب عن إنشاء جيش من المرتزقة.

 

وقال الحزب إن سفارة أوكرانيا بالرباط نشرت يوم 24 فبراير/شباط 2022، بصفحتها على “فيسبوك”، نداءً يدعو المغاربة والأجانب المقيمين بالمغرب إلى التبرع بالأموال للقوات المسلحة الأوكرانية من خلال حساب فتح بالبنك الوطني الأوكراني من جهة، ودعوة الراغبين منهم لمساعدة أوكرانيا في الحرب ضد روسيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى