أخبار عالميةالأخبار

إعلان حالة الطوارئ في معظم أنحاء أمريكا بسبب عاصفة ثلجية عاتية

ذكرت وكالة رويترز أن شركات طيران أميركية ألغت أكثر من 4400 رحلة جوية بالولايات المتحدة كانت مقررة يومي الخميس والجمعة، بسبب عاصفة شتوية تضرب البلاد هي الأقوى منذ سنين، وتتزامن مع بداية موسم السفر في العطلات.

 

وقد وصف الرئيس الأميركي جو بايدن الوضع الناجم عنها بالخطير.

 

ووفقا لموقع فلايت أوير لتتبع حركة الطائرات، تقرر إلغاء أكثر من 2350 رحلة جوية بالولايات المتحدة أمس الخميس، و2120 رحلة أخرى اليوم الجمعة، بينما ألغت شركة أمتراك للسكك الحديدية الخاصة بالركاب رحلات عشرات القطارات خلال عيد الميلاد، مما يربك خطط عشرات الآلاف للسفر لقضاء العطلات.

 

وتأجلت 8450 رحلة أخرى أمس، تشمل أكثر من ثلث الرحلات التي تسيرها شركات أميركان إيرلاينز ويونايتد إيرلاينز وساوث وست إيرلاينز.

 

من جهتها، حذرت السلطات من خطورة التنقل أثناء العاصفة، في وقت يقبل فيه الأميركيون بكثافة على استعمال الطرق والمطارات في موسم أعياد الميلاد. وقد أعلنت عدة ولايات حالة الطوارئ بينها أوكلاهوما وكنتاكي.

 

وقالت إدارة الطيران الاتحادية أمس إن العاصفة الشتوية تسببت في هبوب عاصفة ثلجية بالغرب الأوسط، مع توقع اضطرابات كبيرة في السفر في شيكاغو وديترويت ومنيابوليس سانت بول.

 

وحذرت دلتا إيرلاينز -التي ألغت 140 رحلة أمس من أصل 4400، كما ألغت 90 رحلة اليوم الجمعة وفقا لموقع فلايت أوير- من أن “حالات إلغاء إضافية ستكون ضرورية اليوم، مع استمرار تأثير العاصفة على العمليات في ديترويت والشمال الشرقي”.

 

يشار إلى أن موسم العام الماضي تأثر بتفشي كوفيد-19 بين العاملين، مما أجبر شركات طيران على إلغاء آلاف الرحلات الجوية. وأعلنت شركات طيران أميركية هذا الأسبوع أنها ستلغي رسوم تعديل الحجوزات وفروق الأسعار للركاب في عدد من المناطق المتضررة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى