أخبار عالميةالأخبار

متظاهرو إيران يضربون مقراً للحرس الثوري وسط استمرار المواجهات

خرجت مظاهرات حاشدة في العاصمة طهران، وفي مدينة بندر عباس (جنوب)، وفي مدينة كرج غرب العاصمة، وكذلك في مدن دهجلان وسنندج وكامياران (شمال)، وأشعل المتظاهرون الإطارات ورددوا هتافات “الموت لخامنئي”، كما أحرقوا صورته في محافظة كرمان (جنوب شرق)، بحسب مقطع فيديو تم تداوله اليوم الخميس، على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

ونشر الصحفي المعارض محمد مجيد الأحوازي، عبر “تويتر” مقاطع فيديو من عدة مناطق في طهران، تُظهر تجمّعات المتظاهرين وهم يرددون هتافات ضد خامنئي وميليشيات الباسيج: منطقة فلاح بالعاصمة طهران وشعارهم: أيها الباسيجي المرتزق، اسرق كما تريد – إنها أيامك الأخيرة، عارنا عارنا – المرشد الغبي.

 

وذكر في تغريدة أخرى أرفقها بمقطع فيديو أن الثوار هاجموا قاعدة وحدة الأمن الخاص التابعة للحرس الثوري الإيراني بمدينة مشهد.

 

ومع قمع قوات نظام الملالي للمظاهرات بشكل وحشي، وسقوط ضحايا بين صفوف المتظاهرين، أعلن المجلس التنسيقي للمنظمات النقابية للمعلمين الإيرانيين حداداً عاماً لمدة ثلاثة أيام، بحسب ما نقل موقع “إيران إنترناشونال” المعارض.

 

وجاء في إعلان المجلس: طلباً لتحقيق العدالة للدماء المسفوكة ظلماً، ولا سيما القتل الشنيع للطلاب الإيرانيين، نعلن الحداد العام أيام 20 و21 و22 من تشرين الأول/ أكتوبر الحالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى