أخبار عربيةالأخبارالأردن

آلاف الأردنيين يخرجون نصرة للقدس

خرج آلاف الأردنيين، ظهر الجمعة، في مسيرة حاشدة نصرة للقدس، وتنديدا بانتهاكات الاحتلال الإسرائيلي ضد المقدسات والمرابطين في المسجد الأقصى، تحت شعار “دعما للمقاومة ودفاعا عن الأقصى المبارك”.

 

وانطلقت المسيرة من أمام المسجد الحسيني وسط العاصمة عمّان، بدعوة من الملتقى الوطني لدعم المقاومة (تحالف أحزاب وقوى شعبية) منددين بالتطبيع مع الاحتلال، مطالبين بالوقت ذاته بطرد سفير الاحتلال من الأردن.

 

وهتف المشاركون: افتح الحدود..افتح الحدود.. على القدس رايحين شهداء بالملايين.. يا عمّان بسبع جبال غاز العدو احتلال.. أردن يا أرض الأحرار شوكة بوجه الاستعمار.. بالروح بالدم نفديك يا أقصى.

 

من جهته، قال أمين عام حزب جبهة العمل الإسلامي، مراد العضايلة؛ إن الفعالية وحدت القوى الأردنية من يسار ويمين لأول مرة منذ عشر سنوات، حيث يخرجون في فعالية واحدة نصرة للقدس ودعما للمقاومة، صاحبة اليد العليا في القضية الفلسطينية وعنوانها والشعب الأردني متوحد لدعمها، داعيا الأنظمة العربية لإعادة حساباتها وقراءة المشهد، ووقف التطبيع.

 

وقال مشاركون في المسيرة إنهم يوجّهون رسالة إلى أهلنا في فلسطين، نحن معكم في الأردن بكل مكوناته، ولن نقبل أي تقسيم للمسجد الأقصى، وسنبقى ندعم صمودكم حتى تحقيق النصر.

 

أما النائب السابق رولى الحروب، فقالت: نخرج اليوم دعما ومؤازرة لأهلنا المرابطين في الأقصى وعموم أهلنا، وهي رسالة إلى العدو الصهيوني؛ حتى لو تخاذلت الأنظمة والشعوب العربية سيبقى الشعب الأردني هو الظهير للشعب الفلسطيني؛ لأن تحرير فلسطين والسيادة على المقدسات هي مصلحة أردنية عليا.

 

وطالب المشاركون في المسيرة السلطات الأردنية بطرد السفير الإسرائيلي في عمّان، ووقف كل اتفاقيات ومشاريع التطبيع على رأسها اتفاقية الغاز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى