اخبار تركياالأخبار

السفير البريطاني لدي تركيا يكذب مزاعم حول مستلزمات طبية قدمتها تركيا لبلاده

فنّد السفير البريطاني لدى تركيا دومينيك تشيلكوت، مزاعم إعلامية حول المستلزمات الطبية التي قدمتها السلطات التركية إلى بلاده في إطار مكافحة فيروس كورونا.

 

وقال تشيلكوت في تغريدات عبر تويتر، إنه لا صحة للأنباء التي تناولتها وسائل إعلامية بشأن عدم صلاحية 400 ألف قطعة من المستلزمات التركية للاستخدام.

 

وأوضح السفير البريطاني أن حكومة بلاده تشكر نظيرتها التركية حيال الدعم الذي قدمته لتلبية احتياجاتها من المستلزمات الوقائية اللازمة لمكافحة كورونا.

 

وتابع أن “عددا قليلا فقط من البدلات الطبية الواقية المستوردة من شركة تركية خاصة فشل في اجتياز الاختبارات، بينما تجاوز القسم الأكبر المستورد من نفس الشركة، الاختبارات بنجاح، وهي مناسبة للاستخدام في القطاع الصحي البريطاني”.

 

وفي وقت سابق، قالت الحكومة البريطانية، إن السلطات التركية ساهمت في توفير 68 ألف بدلة واقية، وإن جميعها اجتازت الاختبارات.

 

جاء ذلك في تصريح أدلى به متحدث باسم الحكومة البريطانية، لوكالة الأناضول التركية، حول ادعاءات نشرتها وسائل إعلام بريطانية، زعمت عدم مطابقة الملابس الواقية المرسلة من تركيا للمعايير الدولية.

 

وأوضحت أن بلاده استلمت من شركة تركية خاصة جزءا من أصل 400 بدلة واقية كانت قد تقدمت بطلب لشرائها، وأن معظمها اجتازت الاختبارات بنجاح، مقابل جزء ضئيل فقط لم يستوف المعايير.

 

وأضاف أن “السلطات التركية ساهمت في توفير 68 ألف بدلة عقب إخفاق الشركة الخاصة في توفير الطلبية بالوقت المحدد، وجميع هذه البدلات تجاوز الاختبارات، وسنبدأ بتوزيعها على العاملين في قطاع الصحة فورًا”.

 

وأكد على أن “الحكومة التركية ساعدتنا كثيرا في هذه المرحلة، بالإضافة إلى المساعدة في توريد الملابس الواقية، قامت أيضًا بتسريع رخصة التصدير، وكانت أرسلت سابقا ملابس واقية إلى بريطانيا”.

 

وأفادت وزارة الصحة التركية، الخميس، أن بريطانيا أكدت عدم وجود أي مشكلة متعلقة بالمنتجات الطبية المرسلة من أنقرة إليها.

 

وتطرقت الوزارة، في بيان صادر عنها، إلى تداول الإعلام البريطاني أنباء حول “عدم مطابقة الألبسة الواقية، التي أرسلتها تركيا إلى المملكة المتحدة، للمواصفات”.

 

وذكرت أن تركيا منحت بريطانيا في 7 أبريل/ نيسان الماضي، 100 ألف بدلة واقية، و100 ألف كمامة جراحية، إضافة إلى 50 ألف كمامة من نوع  N95.

 

وأفاد البيان، أن تركيا أبرزت لبريطانيا مسبقا شهادات CE وISO التي تحملها المنتجات المقدمة.

 

ولفت إلى أن جميع هذه المنتجات أُرسلت إلى المملكة المتحدة بعد موافقة إدارة نظام الصحة العامة، وبالتنسيق مع خدمة الصحة الوطنية البريطانية.

 

وأضاف البيان، أنه “بعد التواصل مع السلطات البريطانية، قام مسؤولو خدمة الصحة الوطنية بإطلاعنا، مؤكدين عبر تصريح خطي، عدم وجود أي مشاكل تتعلق بالمنتجات التي أرسلتها تركيا”.

 

وأوضح أنه تم طلب معلومات وتوضيح حول الأمر من السلطات المعنية في بريطانيا، مع خطاب رسمي عن طريق وزارة الخارجية.

 

وفي وقت سابق الخميس، أكد نائب وزير الخارجية التركي ياووز سليم قران، عدم وجود أي مشكلة في المواد الطبية التي باعتها تركيا أو قدمتها مجانًا، وأنها كلها متوافقة مع المعايير الدولية.

 

وفي الآونة الأخيرة، أرسلت تركيا مساعدات مماثلة إلى عشرات الدول حول العالم، بينها الولايات المتحدة وإسبانيا وإيطاليا وبريطانيا وصربيا وكوسوفو والبوسنة والهرسك وشمال مقدونيا والجبل الأسود وليبيا وفلسطين وجنوب إفريقيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى