أخبار عربيةالأخبارالسعوديةخبر وتعليق

خبر وتعليق: سيول عارمة في مكة المكرمة.. وتحذيرات من هطولات جديدة

شهدت مدينة مكة المكرمة موجة سيول عارمة، تسببت بجرف أعداد كبيرة من المركبات، بينما حذرت السلطات السعودية من استمرار هطول الأمطار الغزيرة على المنطقة.

 

وتضررت عشرات السيارات في مكة المكرمة بعد انجرافها؛ نتيجة السيول التي اجتاحت عددا من أحياء المدينة،

 

ودعت قوات الدفاع الأمني السعودي، المواطنين في مكة المكرمة إلى عدم الخروج من المنازل، بينما نشر المركز الوطني للأرصاد تحذيرات في عدة مدن سعودية من استمرار العاصفة المطرية وتشكل الضباب على الطرقات السريعة وداخل المدن.

 

وقالت وكالة الأنباء السعودية “واس”؛ إن فرع هيئة الهلال الأحمر السعودي بمنطقة مكة المكرمة رفع جاهزيته القصوى، بينما لم يتم الإعلان بشكل رسمي عن تسجيل إصابات أو وفيات من جراء السيول.

 

وشملت إجراءات “رفع الجاهزية” بالإضافة لمكة، مدن الطائف وجدة، حيث طلبت السلطات من المواطنين “أخذ الحيطة والحذر”، والابتعاد عن الأماكن الخطرة كمجاري السيول وتجمعات الأمطار”.

 

وأظهرت مقاطع مصورة نشرها ناشطون وصحفيون حجم الدمار الهائل الذي لحق بعشرات السيارات بعد انجرافها؛ نتيجة السيول التي اجتاحت عددا من أحياء مدينة مكة.

 

واتهم ناشطون السلطات السعودية بالتقصير في تقديم الخدمات اللازمة لمشاريع الصرف الصحي في مكة المكرمة، بينما دعا آخرون حكومة المملكة للاهتمام بباقي المدن أسوة بمشروع نيوم الذي أطلقه ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

 

بالمقابل، أكدت وكالة الأنباء السعودية، أن مدينة مكة المكرمة تضم شبكة ضخمة لتصريف مياه الأمطار والسيول، تمتد تحت الأرض لعشرات الكيلو مترات، يبلغ طولها (540) كيلو مترا.

 

تعليق جريدة العربي الأصيل:

 

الأمطار التي سقطة على مكة المكرمة ليست عارمة ولا يحزنون بل أمطار عادية متوسطة، وتتعرض مكة كل سنة للغرق، ويسمون المطر الذي يسقط “عارمة” ليغطوا على إهمالهم للمدينة، والمدينة ليس بها مجاري لتصريف الأمطار، فالحكومة التي تسمى السعودية تتعمد إهمال مكة والحجاز في العموم، لهذا لم تقم ببناء بنة تحتية لهذه المدينة المقدسة عند المسلمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى