أخبار عالميةالأخبار

إصابة عشرات بانفجار مصنع للكيماويات في إيران

أعلن التلفزيون الإيراني الرسمي اليوم الثلاثاء إصابة العشرات إثر انفجار في مصنع للكيماويات جنوبي البلاد، مضيفاً أن جروح معظم المصابين طفيفة.

 

وذكر التلفزيون أن تسريباً من صهريج لنقل الأمونيوم تسبب في انفجار مساء الاثنين بمدينة فيروز آباد في محافظة فارس الواقعة على بعد نحو 770 كيلومتراً جنوب العاصمة طهران.

 

وأضاف أن رجال الإطفاء تمكنوا من إخماد الحريق بسرعة.

 

قال وحيد حسيني رئيس دائرة الصحة بالمحافظة إن 133 مصاباً نقلوا إلى مستشفيات، معظمهم من العمال، وخرج 114 منهم بعد تلقي العلاج.

 

وأعادت السلطات اليوم فتح طريق رئيسي كانت أغلقته بعد الانفجار، ودخل هذا المصنع الخدمة عام 2020.

 

وتسجل إيران حرائق أو انفجارات في مواقع صناعية من حين إلى آخر، تضر بالبنية التحتية للبلاد، ويلقى باللوم فيها بشكل أساسي على أعطال فنية.

 

ومنعت العقوبات الاقتصادية التي فرضها الغرب على طهران منذ سنوات إيران استيراد قطع غيار أصلية ومعدات جديدة.

 

كما كانت مواقع عسكرية ونووية حساسة في إيران هدفاً لهجمات خلال السنوات الماضية، واتهمت إيران إسرائيل بالوقوف وراءها.

 

وشب حريق في مستودع مليء بزيت المحركات والمواد القابلة للاشتعال داخل قاعدة تابعة للحرس الثوري في مقاطعة كرمانشاه غربي البلاد في فبراير/شباط الماضي، لكن من دون وقوع إصابات.

 

يأتي ذلك بالتزامن مع استمرار التوتر بسبب اتفاق إيران النووي المتداعي مع القوى العالمية، إذ تعثرت مفاوضات في فيينا لإحياء الاتفاق منذ عدة أشهر.

 

وفي شأن منفصل قال علي بهادوري جهرمي المتحدث باسم الحكومة الإيرانية اليوم الثلاثاء إن الرئيس إبراهيم رئيسي قبل استقالة وزير العمل في البلاد بعد أسابيع من احتجاجات موظفين متقاعدين.

 

كانت استقالة حجة الله عبد الملكي أمس الاثنين هي الأولى لوزير منذ تولى رئيسي المحافظ مهام منصبه قبل أقل من عام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى