اخبار تركياالأخبار

مسجد آيا صوفيا في اسطنبول يتزين من أجل زواره في رمضان

يتهيأ مسجد آيا صوفيا الكبير في إسطنبول لاستقبال زواره في ثاني رمضان له بعد فتحه للعبادة، حيث تم تزيينه بالأنوار، وتنظيم عملية الدخول والخروج منه.

 

ومن المتوقع أن يشهد المسجد إقبالاً كبيراً من المصلين والزوار خلال شهر رمضان (أوائل أبريل/ نيسان المقبل)، والذي يتزامن مع بداية الموسم السياحي، وتخفيف القيود التي رافقت وباء كورونا.

 

ورصدت عدسة الأناضول المسجد ولافتة المحيا الممتدة بين مئذنتيه، لتضفي جمالاً على جمال بنائها القائم.

 

ويشهد المسجد خلال هذه الأيام ازدحاماً بالزوار من جنسيات مختلفة، من مسلمين وغيرهم، فيما يطلب القائمون على المسجد، من زواره التزام الضوابط المقرة قبل الدخول إليه.

 

وحسبما أفاد به القائمون على المسجد لمراسل الأناضول، فإنه من المتوقع أن يشهد المسجد زيادة كبيرة في عدد زواره، سواء من المواطنين أو الأجانب خلال شهر رمضان، لما يحمله من رمزية دينية وتاريخية.

 

كما يتوقع القائمون على المسجد أن يحتشد آلاف المصلين في صحنه وساحته خلال الشهر لأداء الصلوات المفروضة والتراويح.

 

وينظم القائمون عملية الدخول والخروج في المسجد، حيث أصبحت مسارات الدخول إليه مختلفة عن مسارات الخروج، بهدف التعامل بالشكل الأمثل مع الازدحام المتوقع خلال شهر رمضان.

 

وغير بعيد عن مسجد آيا صوفيا، تجري الاستعدادات كذلك في مسجد السلطان أحمد لاستقبال الزوار والمصلين في شهر رمضان، حيث زينت مآذنه لافتات المحيا لاستقبال الشهر الكريم.

 

ويعود تقليد المحيا إلى ما قبل 450 عاما، حيث علقت أولى اللافتات في عهد السلطان العثماني “أحمد الأول”، بين مئذنتي جامع “السلطان أحمد” الشهير.

 

ورصدت الأناضول من الجو مسجد السلطان أحمد، حيث تظهر أعداد كبيرة في ساحاته المحيطة به، والتي تشكل نقطة سياحية مهمة.

 

وفي 24 يوليو/ تموز 2020، أقيمت صلاة الجمعة في مسجد آيا صوفيا الكبير لأول مرة منذ 86 عاما من تحويله لمتحف، بحضور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونائبه فؤاد أوقطاي، ورئيس البرلمان مصطفى شنطوب، ووزراء ومسؤولين آخرين ورؤساء أحزاب.

 

ويقع “آيا صوفيا” في منطقة “السلطان أحمد” بمدينة إسطنبول، واستخدم مسجدا لمدة 481 عاماً، وتم تحويله إلى متحف عام 1934، وهو من أهم المعالم المعمارية في تاريخ الشرق الأوسط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى