أخبار عربيةالأخبارفلسطين

مقتل مستوطن وإصابة آخرين في نابلس في كمين لمقاومين فلسطينيين

قتل مستوطن وأصيب اثنان بجروح طفيفة في كمين نفذه مقاومون فلسطينيون بالقرب من مستوطنة “حومش” التي تقع بين مدينتي جنين ونابلس. وحسب مصادر إسرائيلية فإن السيارة التابعة للمستوطنين كانت في طريق خروجها من بؤرة “حومش” المخلاة التي تقع بالقرب من بلدة سيلة الظهر جنوب جنين.

 

وقالت المصادر إن المستوطنين استمروا في القيادة إلى ان وصلت سيارتهم إلى مستوطنة “شافي شامرون” بالقرب من بلد دير شرف غرب مدينة نابلس، حيث هرعت قوات معززة من الجيش والإسعاف.

 

وأضافت المصادر الإسرائيلية أن المستوطنين الثلاثة في العشرينات من العمر، وهم طلّاب مدرسة دينية، وقد وُصفت حالة أحدهم بأنها حرجة جدًا (في الرقبة) وتم نقله عبر مروحية حيث أعلنت وفاته لاحقا، والثاني إصابته متوسطة عبر شظايا في الصدر، والمستوطن الثالث إصابته طفيفة.

 

وتشير التقديرات الى أن سيارة فلسطينية مسرعة نفذت الهجوم بعد أن كمنت لسيارة المستوطنين التي خرجت من المستوطنة التي يفترض أنها مخلاة، لكن مجموعات المستوطنين تنفذ زيارات دورية للمكان.

 

وقامت قوات راجلة معززة بدوريات بحملة تمشيط في كل من بلدات سبسطية ودير شرف وسيلة الظهر، فيما أغلقت قوات الاحتلال حاجز حوارة جنوب نابلس، وبيت فوريك (شرقًا) وكذلك حاجز مفرق (جيت/ صرّة) فيما أعلنت نابلس مدينة عسكرية مغلقة.

 

وردا على ذلكً، شنّ مستوطنون اعتداءات بالحجارة على سيارات المواطنين الفلسطينيين على الطريق الواصل بين نابلس ورام الله الذي يمر بالقرب من مستوطنة “يتسهار” القريبة من بلدة حوارة جنوب نابلس. ونشر فلسطينيون فيديوهات توثق سيارات محطمة الزجاج بفعل حجارة المستوطنين الغاضبين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى