أخبار عربيةالأخبارمصر

حافلة تختفي بركابها بعد سقوطها في نهر النيل

اختفت حافلة بركابها إثر سقوطها في نهر النيل بمصر، ولم تتمكن فرق الإنقاذ من العثور على أي أثر لها بعد مرور 24 ساعة على وقوع الحادثة، في واقعة غامضة أثارت جدلاً، وشبّهها البعض بحوادث “مثلث برمودا” الشهير.

 

والأحد أفادت وسائل إعلام محلية، بينها صحيفة الأهرام الحكومية، بأن فرق الإنقاذ النهري تواصل جهود البحث عن ضحايا حادثة سقوط ميكروباص (حافلة صغيرة تُقِلّ 14 راكباً في العادة) من أعلى جسر الساحل في حي إمبابة بمحافظة الجيزة (غرب القاهرة).

 

وأوضحت الصحيفة أن التحريات الأولية كشفت أن سائق الحافلة كان يقود بسرعة زائدة، فاختلت عجلة القيادة وانقلبت الحافلة من أعلى الجسر لتسقط في نهر النيل.

 

ووفق تقارير إعلامية متلفزة، لم تطفُ الحافلة على سطح المياه، ولم يُعثَر على ضحايا، في واقعة نادرة وغامضة، شبّبها ناشطون على مواقع التواصل بحوادث مثلث برمودا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى