مقال رئيس التحرير

حتى لا يستغفلوكم

حتى لا تضحك عليكم الأحزاب العلمانية، والتي تسمي نفسها إسلامية. أنتم في دول محتلة من أهل الصليب بالحديد والنار، ومسلط عليكم من عينهم أهل الصليب، ولن يتركوكم، فأنتم غنيمة سهلة بالنسبة لهم، بفضل الأحزاب العلمانية الإسلامية.

فاختاروا، إما الخضوع والسكون، وتسلموا بالأمر الواقع الذي تعيشونه، أو تقاتلوا عن دينكم واعراضكم، أما ما تبشر به الأحزاب الإسلامية فهو كذب، فقد اغتنت قياداتهم بفضل غبائكم.

 

حمد الخميس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى