أخبار عالميةالأخبار

متظاهرون يضرمون النار بدبابة للحرس الثوري الإيراني بإقليم الأحواز المحتل

تستمر المظهرات في إيران لليوم السادس على التوالي، والتي اكتسبت الزخم الأكبر في الأحواز المحتل الذي يسكنه العرب، إذ ارتفع عدد ضحايا المظاهرات الذين سقطوا منذ اندلاعها إلى 8 قتلى، وانتشرت عدّة مقاطع تداولها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، أبرزها مقطعٌ تمّ تصويره ليل الثلاثاء، أظهر حرق دبابةٍ تابعة لـ الحرس الثوري الإيراني، بمنطقة الخفاجية شمال غربي إقليم الأحواز.

 

وتعود أسباب اندلاع التظاهرات إلى تزايد غضب العرب جرّاء انقطاع مياه الشرب عن محافظة خوزستان ومناطق الأحواز وسواها، ولم تتأثر شدّتها بعطلة الأعياد بل على العكس خرجت احتجاجاتٌ حاشدة، مساء الثلاثاء في مدينة إيذج، التي هتف فيها العشرات من المحتجين بشعارات “الموت لخامنئي” بحسب وكالة ستيب نيوز.

 

وتجددت الاحتجاجات بمناطق مختلفة من محافظة خوزستان جنوبِ إيران التي تقطنها أغلبية عربية بسبب أزمة المياه، والتي وثقتها عدّة مقاطع ظهر فيها المحتجون يرددون شعاراتٍ مختلفة حيث هتف بعضهم “أبناء اللور والعرب أخوة لا يفترقون”، وذلك في محاولةٍ منهم لقطع الطريق على النظام الإيراني ومؤيديه بإثارة النعرات القومية في المحافظة.

 

كما خرجت احتجاجات مماثلة في مناطق أخرى من بينها الأحواز عاصمة خوزستان ومدينة الخفاجية والفلاحية ومعشور وغيرها بسبب أزمة المياه وسْط تواجدٍ أمنيٍّ مكثّف.

 

وأظهرت لقطاتٌ مصورة، الاثنين، نشرها ناشطون من أحد الأحياء في الأحواز، إطلاق القوات الأمنية وابلاً من الرصاص على المتظاهرين مما أدى لسقوط جرحى، كما وقعت مواجهات بين المتظاهرين وقوات الأمن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى