أخبار عربيةالأخبارالعراقخبر وتعليق

90% من شهادات الطلبة العراقيين من الخارج مزورة

كشفت لجنة نيابية أن 90 بالمئة من الشهادات الممنوحة لطلبة الدراسات العليا من خارج العراق غير حقيقية.

وقال رياض المسعودي عضو لجنة التربية والتعليم النيابية في مجلس النواب العراقي: “90 بالمئة من الشهادات الممنوحة لطلبة الدراسات العليا من خارج البلاد بعد العام 2003، هي غير حقيقية وحصلوا عليها من خلال الأموال وعن بعد ومن جامعات غير معترف بها”، وفق تصريحاته لصحيفة “الصباح” الرسمية.

وأشارت اللجنة النيابية إلى أن “الواقع التربوي والتعليمي في البلاد يسير نحو الأسوأ”.

وبين المسعودي أن “العراق عانى طوال فترة الحروب التي مر بها على مر أعوام طويلة، من واقع تربوي مأساوي، وجاءت جائحة كورونا لتزيد الأزمة سوءا في البلاد، ما انعكس سلبا على الواقع التعليمي في مدارس وجامعات البلاد، ما سيؤدي إلى تخرج أجيال ضعيفة تعليميا”.

وبين المسعودي أن اللجنة “تتابع التعايش مع الأزمة الحالية في ظل إعداد حلول لما يعانيه الطلبة من مشكلات بالتعليم الإلكتروني”.

وحدد عضو اللجنة النيابية حاجة البلاد من المدارس بـ”نحو عشرة آلاف، إضافة إلى عشر جامعات يتفرع عن كل واحدة منها عدد مماثل من الكليات من أجل احتواء مخرجات وزارة التربية وعدم توجههم نحو التعليم الأهلي أو المسائي”.

 

تعليق جريدة العربي الأصيل:

 

ليس الشهادات في العراق فقط مزورة بل كل شيء مزور، بدأ من رئيس الدولة للبرلمان إلى المعممين الشيعية إلى اللطم والبكاء على الحسين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى