مقولة اليوم

ذهبوا لمزبلة التاريخ

كل الذين طبل لهم المحتل وعبيده، وسماهم مفكرين وتنويريين، وأصحاب مدارس وصالونات فكرية، وفنانين، وبعضهم أعطوه جائزة نوبل، مع أنه قصاص، ذهبوا وللحمد لله إلى مزبلة التاريخ، وبقى منهم قليل، وما صنعوه بدأ يذهب مع الريح، فهذه الأمة لا تموت، ولكن ممكن أن تغفوا لبرهة ثم تنهض.

 

حمد الخميس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى