مقال رئيس التحرير

بيومي الخفرعي بن منقرع

الحكومة المصرية جننت المصريين، فقد احتفلت بمسيرة ملوكية مهيبة لجثث متعفنة ماتت منذ 4000 سنة من مدينة الأقصر إلى ميدان رمسيس بالقاهرة، تكلفت ملايين الدولارات، في بلد نصف الشعب فيه يعاني الفقر والعوز والحاجة، بحجة أنهم ملوكهم السابقين. وللأسف تعاطف بعض المصريين مع هذه المناسبة، حتى القنوات الفضائية التي تدعي أنها معارضة.

أي سخف وهبل هذا يا مصريين، أنا لا ألوم الحكومة، فالحكومة لديها اجنده لهذا العمل، فهي تحاول طمس الهوية والتاريخ الإسلامي لمصر، وربطها بالفراعنة دعما لأمريكا التي عينتهم لديها، وكذلك يتحدون الله عز وجل عنما لعنهم وجعلهم آية، فالله لعنهم وهم يقولون نتحداك يا رب المسلمين وسنكرمهم.

أما أنتم يا أهل مصر فما هي اجندتكم، هل فعلا أنتم مقتنعين أنكم أولاد الفراعنة، وأن منقرع يبقى خال جدتك، وأن بيومي السباك من سلالة الفراعنة، اصحوا من سباتكم يا أهل مصر، فالمؤامرة عليكم وعلى الإسلام كبيرة، أكبر مما تتصورون، فلا تكونوا أداة لهذه المؤامرة، وأنا لا اعمم فبعض المصريين والحمد لله يعوا هذه المؤامرة.

 

حمد الخميس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى