أخبار عربيةالأخبارتونس

الرئيس التونسي السابق: قصة الطرد المشبوه مجرد تمثيلية مضحكة

شكك الرئيس التونسي السابق، منصف المرزوقي بالرواية التي قدمتها الرئاسة التونسية حول “الطرد المشبوه” الذي استهدف الرئيس قيس سعيد.

وقال لقناة “فرانس 24″: أعتقد أن هذا الأمر مجرد تمثيلية مثيرة للضحك. أنا أستاذ في الطب ولم أسمع في حياتي أن شخصا فتح طردا يحتوي على مادة مشبوهة ومن ثم فقد بصره وأغمي عليه. هذا نوع من العبث وأنا لا يمكن أن أصدق الرواية الرسمية.

 

وكانت الرئاسة التونسية أكدت إصابة مديرة الديوان الرئاسي، نادية عكاشة، بـ”التسمم” بعد فتحها ظرفا يحوي مادة مشبوهة كانت تستهدف الرئيس قيس سعيّد، مؤكدة أن الرئيس بخير، فيما تخضع عكاشة للعلاج داخل المستشفى العسكري في العاصمة.

 

فيما أكدت النيابة العامة التابعة للمحكمة الابتدائية في تونس، أن الظرف المشبوه الذي وصل إلى رئاسة الجمهورية، لم يكن يحتوي على أي مواد سامة أو خطيرة.

 

 

المصدر: القدس العربي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى