أخبار عربيةالأخبار

خسائر بنك دبي الوطني تتجاوز الملياري دولار

خسر بنك الإمارات دبي الوطني أكثر من ملياري دولار من أرباحه السنوية خلال العام 2020، مقارنة بالعام السابق، بسبب المخصصات المالية التي وجهها للتعامل مع تداعيات فيروس كورونا.

 

ووفقا لبيان صادر عن  البنك (الأكبر في دبي من حيث الأصول)، الأربعاء، فقد تراجعت صافي أرباحه خلال 2020 بنسبة 52 بالمئة على أساس سنوي.

 

وقال البنك إن صافي أرباح العام الماضي، سجل 6.95 مليار درهم (1.89 مليار دولار)، مقابل 14.5 مليار درهم (3.94 مليار دولار) خلال 2019.

 

وأرجع البنك انخفاض الأرباح السنوية، إلى ارتفاع مخصصات الانخفاض في القيمة للموجودات المالية، بنسبة 65 بالمئة لتبلغ 7.93 مليار درهم (2.15 مليار دولار)، وذلك بسبب تداعيات الجائحة.

 

وارتفعت المصاريف العمومية والإدارية بنسبة 9 بالمئة إلى 7.86 مليار درهم (2.14 مليار دولار)، قياسا على 7.21 مليار درهم (1.96 مليار دولار) خلال العام السابق.

 

وتابع البنك: “أثر أيضا على الأرباح السنوية تضمُّن نتائج العام 2019 على أرباح استثنائية، نتيجة التخلص من حصة في شركة مسيطر عليها بشكل مشترك، بمقدار 4.39 مليار درهم (1.19 مليار دولار)”,

 

وتواجه البنوك الإماراتية، ارتفاع مستويات التكلفة وانخفاض الإيرادات، في ظل الضربة المزدوجة للاقتصاد جراء تداعيات كورونا، وانخفاض أسعار النفط.

 

وبحسب تقرير وكالة ستاندرد آند بورز غلوبال للتصنيفات الائتمانية، الثلاثاء، فإن صدمات 2020 ستظل تلقي بثقلها على الاقتصاد والقطاع المصرفي في الإمارات، وسط تراجع جودة الأصول وزيادة تكلفة المخاطر لدى المصارف المحلية.

 

 

المصد: عربي 21

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى