أخبار عربيةالأخبارالسعودية

السعودية تقترض 5 مليارات دولار لسد عجز الموازنة

جمعت السعودية 5 مليارات دولار من بيع سندات دولية على شريحتين كإحدى أدوات سد العجز في موازنة العام الجاري.

 

وأعلن المركز الوطني لإدارة الدين التابع لوزارة المالية السعودية، في بيان، الأربعاء، أنه طرح سندات دولية بقيمة خمسة مليارات دولار (18.75 مليار ريال).

 

وقال البيان، إن المجموع الكلي لطلبات الاكتتاب بلغ أكثر من 22 مليار دولار، إذ تجاوزت نسبة التغطية 4 أضعاف إجمالي الإصدار.

 

وقسّم الإصدار على شريحتين، الأولى 2.75 مليار دولار (10.3 مليار ريال) لسندات 12 سنة، والثانية 2.25 مليار دولار (8.4 مليار ريال) لسندات تستحق بعد 40 سنة.

 

وفي نيسان/ أبريل 2020، طرحت السعودية سندات سيادية بقيمة سبعة مليارات دولار، في ظل تراجع أسعار النفط، الذي يُعد مصدر الدخل الرئيس للبلاد، وتداعيات فيروس كورونا.

 

وتعاني السعودية، أكبر دولة مُصدرة للنفط في العالم، في الوقت الراهن من تراجع في إيراداتها المالية الناتجة عن تراجع أسعار النفط بفعل تداعيات كورونا على الطلب، وبالتالي الأسعار.

 

وارتفع الدين العام السعودي إلى 854 مليار ريال (227.7 مليار دولار) بنهاية 2020، تمثل 34.3 بالمئة من الناتج المحلي، مقابل 678 مليار ريال (180.8 مليار دولار) تشكل 22.8 بالمئة من ناتج 2019.

 

وسجلت السعودية عجزا في ميزانية 2020، بقيمة 79.5 مليار دولار، وتتوقع عجزا جديدا بقيمة 37.6 مليار دولار خلال موازنة العام الجاري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى