أخبار عالميةالأخبار

ترامب يقيل المفتش العام للمخابرات الأميركية

أخطر الرئيس الأميركي دونالد ترامب الكونغرس أمس بأنه سيقيل المفتش العام للمخابرات الأميركية الذي كان له دور في التحقيق مع الرئيس في الكونغرس العام الماضي.

 

وذكرت وكالة رويترز أن ترامب قال في رسالة إلى النواب الرئيسيين بمجلسي الكونغرس (النواب والشيوخ) إنه يعتزم إقالة مايكل أتكينسون خلال 30 يوما، موضحا أن من المهم أن يكون لديه ثقة كبيرة فيمن يعينهم مفتشين عموميين.

 

وأوردت صحيفة بوليتيكو الأميركية أيضا أن ترامب أشار إلى أنه سيقدم مرشحا جديدا للمنصب إلى مجلس الشيوخ في تاريخ لاحق.

 

وقالت قناة “سي أن أن” إن أتكينسون سيغادر منصبه منذ يوم الجمعة (أمس) في إجازة إدارية إلى أن يحل تاريخ مغادرته الرسمي بعد 30 يوما.

 

يُذكر أن أتكينسون هو أول شخص ينبه الكونغرس في سبتمبر/أيلول الماضي إلى “شكوى مستعجلة” تسلمها من موظف تتعلق بمحادثة لترامب مع الرئيس الأوكراني.

 

شهد ضد ترامب

وشهد أتكينسون أما الكونغرس بأن تقرير الشخص الذي أفشى الأسرار حول مكالمة ترامب مع الرئيس الأوكراني، موثوق فيه بما في ذلك قوله إن ترامب استخدم منصبه ليطلب تدخل أوكرانيا في الانتخابات الأميركية التي تجري في 2020 لمصلحته الشخصية.

 

وبعد جلسات حزبية مثيرة للجدل، صوّت مجلس النواب الذي يقوده الديمقراطيون بمساءلة ترامب تمهيدا لعزله، ولكن مجلس الشيوخ الذي يقوده الجمهوريون برأ ساحته من هذه الاتهامات في أوائل فبراير/شباط الماضي.

 

وقالت بوليتيكو إن قرار ترامب إقالة أتكينسون تعرض لانتقادات واسعة خاصة وسط الديمقراطيين، ونسبت إلى السناتور الديمقراطي مارك وارنر نائب رئيس لجنة الاستخبارات بمجلس الشيوخ وصف الإقالة بأنها “غير معقولة”، متهما ترامب بالعمل المستمر على تسييس الاستخبارات.

 

وقال وارنر في بيان إنه وفي خضم حالة الطوارئ الوطنية، من غير المعقول أن يحاول الرئيس مرة أخرى تقويض تماسك مجتمع المخابرات بطرد مسؤول استخبارات آخر لمجرد القيام بعمله.

 

ووصف رئيس لجنة المخابرات بمجلس النواب آدم شيف (ديمقراطي من ولاية كاليفورنيا) الإقالة بأنها “عقاب يتم بليل” و”محاولة مفضوحة أخرى من قبل الرئيس للقضاء على استقلالية مجتمع المخابرات والانتقام من أولئك الذين يجرؤون على فضح المخالفات الرئاسية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى