أخبار عربيةالأخبارمصر

محكمة مصرية تحيل أوراق الضابط السابق هشام عشماوي و36 آخرين إلى المفتي

قال مسؤولون قضائيون إن محكمة مصرية أحالت السبت أوراق هشام عشماوي، وهو ضابط سابق بالقوات الخاصة تبنى الفكر المتشدد، و36 آخرين إلى المفتي بعد إدانتهم بالإرهاب.

 

واعتقل عشماوي في مدينة درنة بشرق ليبيا أواخر عام 2018 وسلمته السلطات الموالية لخليفة حفتر قائد قوات شرق ليبيا (الجيش الوطني الليبي) إلى مصر التي جرى نقله إليها في مايو/أيار من العام الماضي.

 

وكانت محكمة عسكرية قد قالت في بيان إن عشماوي أُدين في عدة جرائم منها تدبير هجوم في 2014 أدى إلى مقتل 22 من قوات حرس الحدود قرب الحدود مع ليبيا والضلوع في محاولة اغتيال وزير داخلية سابق في عام 2013.

 

وأضاف البيان أن عشماوي قاد جماعة أنصار بيت المقدس المتمركزة في سيناء، أخطر الجماعات المتشددة في مصر، قبل أن تبايع الجماعة تنظيم الدولة الإسلامية عام 2014.

 

وقضت المحكمة السبت بإدانة المتهمين الآخرين البالغ عددهم 36 متهما بالإرهاب.

 

وحددت المحكمة موعد جلسة جديدة في الثاني من مارس/آذار للنطق بالحكم بعد استطلاع رأي المفتي.

 

وفي نوفمبر/تشرين الثاني، قضت محكمة عسكرية بإعدام عشماوي في قضية إرهاب أخرى. وكانت محاكم مدنية وعسكرية مصرية حكمت غيابيا على عشماوي بالإعدام قبل تسليمه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى