مقال رئيس التحرير

مات الشحرور الذي حارب الله ورسوله ولقبه المفسدون بالمفكر الكبير

مات المدعو محمد شحرور في دولة الإمارات التي تحتضن وتتبنى كل شاذ فكريا وعقديا وأخلاقيا، وهذا الشحرور حارب الله ورسوله بكل ما أوتي من أباطيل وكذب، والذي لقبة الإعلام الضال المضل بالمفكر الكبير، وهو لا يمت للفكر لا من قريب ولا من بعيد.

والله يا شحرور لم نكن نخاف على الإسلام من أمثالك، فقد طمس الله على عقولكم فلا تعوا عمق ورسوخ وقوة الدين الإسلامي، ولكن كان يزعجنا نعيقك.

فالحمد لله الذي أراح الله المسلمين من شر نعيقك.

 

حمد الخميس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى