أخبار عربيةالأخبارالمغرب

وفد شبابي مغربي يزور إسرائيل بالتزامن مع حرب غزة

أفاد “المرصد المغربي لمناهضة التطبيع” أنه في الوقت الذي تتواصل فيه حرب الإبادة الجماعية الإسرائيلية في حق أهالي غزة، يقوم وفد مما يسمى “جمعية شراكة” من المغرب بزيارة إلى مدينة القدس المحتلة، حيث أحيى حفلة رقص، كما جرى استقباله من طرف رئيس الكنيست الإسرائيلي، أمير أوحنا من حزب “الليكود” وزعيم حركات الشواذ جنسيا في الكيان الصهيوني، وكذلك من قبل مائير بن شبات، مستشار الأمن القومي الإسرائيلي السابق مدير معهد الامن الاسرائيلي حاليا والذي كان على رأس الوفد الاسرائيلي الى الرباط في 22 أيلول/ سبتمبر 2020 لتوقيع اتفاق التطبيع بإشراف أمريكي.

وجرى أيضا ترتيب زيارة للوفد إلى أنفاق أسفل المسجد الاقصى فيما يعرف بـ”قافلة الأجيال” التي يتم خلالها غسيل دماغ كل من يمر بها ليصبح صهيونيا ولو كان غير يهودي، بحسب ما ذكر المرصد المغربي.

وأشار المصدر نفسه إلى أن وفد الجمعية المغربية، هو برئاسة فيصل مرجاني سميرس ويوسف أزهاري بالإضافة إلى 23 شابا من الذين تم انتقاؤهم للعمالة مع الصهاينة في ترديد السردية الصهيونية بشأن أحداث 7 اكتوبر (طوفان الأقصى) وخدمة البروبغندا الاستخباراتية الصهيونية في الأوساط المغربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


The reCAPTCHA verification period has expired. Please reload the page.

زر الذهاب إلى الأعلى