أخبار عربيةالأخبارفلسطين

كتائب القسام تبث صورا لقنص جندي يهودي والاحتلال الصهيوني يعلن حصيلة خسائره

بثت كتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، اليوم الثلاثاء، صورا لقنص جندي إسرائيلي في منطقة الصناعة بحي تل الهوى بمدينة غزة وسط القطاع، بينما أكدت مصادر إسرائيلية مقتل جندي بنيران قناص في غزة، وسط تواصل القصف وقنص الاحتلال للمدنيين.

وقالت كتائب القسام إنها استهدفت قوة إسرائيلية متحصنة داخل منزل في حي تل الهوى بقذيفة “تي بي جي”، مؤكدة إيقاعها بين قتيل وجريح، كما استهدفت قوة إسرائيلية متحصنة داخل منزل بقذيفة “تي بي جي” واشتبكت معها بالأسلحة الرشاشة في حي الشجاعية شرقي غزة، مضيفة أنه خلال انسحاب بعض أفراد القوة وسحب الجنود بعد إيقاعهم بين قتيل وجريح استهدفتهم مرة أخرى بعبوة رعدية.

كذلك استهدفت قوة إسرائيلية أيضا تحصنت داخل أحد المنازل بقذيفتي تاندوم في محيط مسجد الهواشي بحي الشجاعية شرقي غزة.

واعترف جيش الاحتلال بمقتل جندي قنصًا في غزة، في حين أكدت الصحافة الإسرائيلية وقوع حدث أمني في غزة أسفر عن إصابة 3 جنود، اثنان منهم في حالة خطرة، دون إضافة مزيد من التفاصيل.

خسائر الاحتلال

في هذه الأثناء، اعترف جيش الاحتلال بإصابة 11 عسكريا خلال يوم واحد، بينهم 8 في معارك قطاع غزة.

وبذلك ارتفعت حصيلة مصابيه منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي إلى 4125، منهم 2105 منذ بداية العملية البرية في 27 من الشهر ذاته.

وبلغ عدد قتلى الجيش الإسرائيلي منذ بداية الحرب 680 قتيلا، منهم 324 منذ بداية العملية البرية.

وتؤكد وسائل إعلام ومستشفيات إسرائيلية أن عدد قتلى ومصابي الجيش الإسرائيلي أكبر مما يعلن عنه.

وكانت القناة السابعة الإسرائيلية نقلت عن وزارة الدفاع الإسرائيلية اليوم أن قسم إعادة التأهيل استقبل 9250 جنديا مصابا منذ بداية الحرب، معظمهم جنود احتياط.

وذكرت أن 37% من الجنود المصابين يعانون اضطرابات نفسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


The reCAPTCHA verification period has expired. Please reload the page.

زر الذهاب إلى الأعلى