أخبار عالميةالأخبار

حاخام يهودي أمريكي يتحدث عن آثار 7 أكتوبر على إيمانه

قال الحاخام الأمريكي شمولي بوتيك، إن أحداث السابع من تشرين الأول/ أكتوبر 2023 جعلته “يشك في ما إذا كان الله يحب الشعب اليهودي”، متسائلا في مقال حوى تجاوزات عديدة بحق الذات الإلهية عن أسباب سماح الإله بقتل اليهود.

وأضاف في مقاله الذي نشره في صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية تحت عنوان “هل الله معاد للسامية”، أن السابع من أكتوبر لم يزعزع إيماني بالله لكن جعلني أشك: هل يحب الله اليهود؟.

وشدد الحاخام، وهو مؤلف لدليل القتال من أجل الاحتلال، على أن مهمته القتال من أجل إسرائيل ودعم جيش الدفاع الإسرائيلي.

وساق الكاتب في مقاله عددا من التجاوزات بحق الذات الإلهية، في إطار طرحه تساؤلات بشأن أسباب “السماح بتعرض اليهود للقتل”، بحسب تعبيره.

من جهتها، علقت الناشطة هند عمري على مقال الحاخام اليهودي في تدوينة عبر “إكس”، قائلة: إذا كان لديه هذا القدر من عدم الاحترام والازدراء تجاه من يعتقد أنه خالق الكون وكل ما فيه، فما هو الأمل الذي يجب أن يعامل به مجرد البشر الفلسطينيين بأي لياقة؟.

ولليوم الـ277 على التوالي، يواصل الاحتلال الإسرائيلي ارتكاب المجازر المروعة ضمن حرب الإبادة الجماعية التي يشنها على أهالي قطاع غزة، مستهدفا المنازل المأهولة والطواقم الطبية والصحفية.

كما أنه يشن حرب تجويع وحشية على أهالي قطاع غزة، عبر عرقلة دخول المساعدات من خلال إغلاق المعابر البرية، ما أدى إلى اتساع رقعة المجاعة لا سيما في مناطق شمال قطاع غزة.

ومنذ 6 أيار/ مايو الماضي، يشن جيش الاحتلال الإسرائيلي هجوما بريا عنيفا على مدينة رفح التي تكتظ بالنازحين والسكان، وذلك رغم التحذيرات الأممية والدولية من مغبة العدوان على المدينة الحدودية، وأمر محكمة العدل الدولية بوقف الهجوم.

وارتفعت حصيلة ضحايا العدوان المتواصل على قطاع غزة إلى ما يزيد على الـ38 ألف شهيد، وأكثر من 87 ألف مصاب بجروح مختلفة، إضافة إلى آلاف المفقودين تحت الأنقاض، وفقا لوزارة الصحة في غزة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


The reCAPTCHA verification period has expired. Please reload the page.

زر الذهاب إلى الأعلى