أخبار عالميةالأخبار

صيحات استهجان في جامعة ديوك ضد الممثل جيري ساينفيلد بسبب دعمه لإسرائيل

غادر عشرات الطلاب حفلا للتخرج، الأحد، وأطلقوا صيحات الاستهجان خلال تسليم دكتوراه فخرية للممثل الكوميدي جيري ساينفيلد الذي أعرب عن دعمه للاحتلال، حسبما أظهرت مقاطع فيديو على شبكات التواصل الاجتماعي، في حلقة جديدة من التحركات التضامنية مع فلسطين التي تشهدها الجامعات الأمريكية.

وبدأت التحركات الطالبية الدولية الداعمة للفلسطينيين في خضم الحرب الإسرائيلية الدموية على غزة، قبل بضعة أسابيع في الولايات المتحدة، الحليف الدبلوماسي والعسكري الأول للاحتلال الإسرائيلي.

وتُظهر العديد من الصور على الإنترنت طلابا في جامعة ديوك المرموقة يحتجون ضد الممثل ساينفيلد الذي أثارت مواقفه الأخيرة المؤيدة لإسرائيل انتقادات.

وكان بعض الطلاب يحملون العلم الفلسطيني فيما سُمعت صيحات استهجان، ما أجبر رئيس الجامعة فنسنت برايس على أن يوقف لفترة وجيزة كلمة له بينما كان ساينفيلد واقفا إلى جانبه.

وقَبِل الممثل الكوميدي الدبلوم الفخري وسط التصفيق وألقى خطابا دون أن يقاطعه أحد. ولم يلمح إلى الحرب في غزة واكتفى بالإشارة سريعا إلى انتمائه إلى الطائفة اليهودية. وقال “نشأت كصبي يهودي

واعتقلت الشرطة أكثر من ألفي شخص في الجامعات في كل أنحاء الولايات المتحدة خلال الأسابيع الأخيرة. وامتدت الاحتجاجات إلى فرنسا والمكسيك والمملكة المتحدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


The reCAPTCHA verification period has expired. Please reload the page.

زر الذهاب إلى الأعلى