أخبار عالميةالأخبار

كوريا الشمالية تطلق صاروخ نحو البحر تزامنا مع القمة بين سيئول وطوكيو

قالت كوريا الجنوبية، الخميس، إن جارتها الشمالية أطلقت صاروخا باليستيا طويل المدى باتجاه البحر الشرقي.

 

وأعلنت هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الكورية الجنوبية أن كوريا الشمالية أطلقت صباح اليوم صاروخا باليستيا طويل المدى باتجاه البحر الشرقي، تزامنا مع انعقاد قمة نادرة بين سيئول وطوكيو في وقت لاحق اليوم، بحسب ما ذكرت وكالة “يونهاب” المحلية.

 

وذكرت الهيئة في بيان، أن عملية الإطلاق تمت من منطقة سونان في العاصمة بيونغيانغ، دون ذكر مزيد من التفاصيل.

 

وأكدت الهيئة أن “الجيش يحافظ على موقف الاستعداد الكامل بالتعاون الوثيق مع الولايات المتحدة مع تعزيز المراقبة والحذر”، وفق الوكالة.

 

بدورها، قالت وزارة الدفاع اليابانية إن الصاروخ الباليستي العابر للقارات حلق على ما يبدو على ارتفاع يزيد على الستة آلاف كيلومتر لمدة 70 دقيقة.

 

وأضافت الوزارة أنه سقط على الأرجح خارج المنطقة الاقتصادية الخالصة التابعة لليابان، على بعد 200 كيلومتر غربي جزيرة أوشيما في هوكايدو، بشمال اليابان.

 

وقال كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني هيروكازو ماتسونو إن طوكيو لم تؤكد أي معلومات عن وقوع أضرار بسبب الصاروخ، مضيفا أنها قدمت احتجاجا عبر سفارة كوريا الشمالية في بكين.

 

وأضاف ماتسونو: إطلاق كوريا الشمالية الصاروخ هو عمل همجي يصعد استفزازها للمجتمع الدولي بأسره.

 

وصباح اليوم، وصل رئيس كوريا الجنوبية يون سوك يول، إلى اليابان في زيارة رسمية تستغرق يومين يعقد خلالها قمة مع رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا.

 

وذكرت وكالة “يونهاب” الكورية الجنوبية أن الرئيس “يون” بدأ صباح اليوم زيارة رسمية إلى اليابان يعقد خلالها قمة مع رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا.

 

وأوضحت الوكالة أن الزيارة تهدف إلى تحسين العلاقات المتوترة بين البلدين منذ فترة طويلة بسبب الخلاف حول العمل القسري في زمن الحرب.

 

وذكرت الوكالة أن الزيارة التي تستغرق يومين هي أول زيارة رئاسية لكوريا الجنوبية إلى اليابان منذ 12 عاما.

 

وفي وقت سابق، أعلنت كوريا الجنوبية أنها ستعوض مواطنيها من ضحايا العمل القسري الذي فرضته اليابان خلال الحرب العالمية الثانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى