اخبار تركياالأخبار

السلطات التركية تعتقل عشرات الأشخاص بتهمة العمل مع الموساد تحت غطاء شركات استشارية

ذكرت وسائل إعلام تركية -اليوم الأربعاء- أن السلطات الأمنية التركية ألقت القبض على 44 شخصا يعملون لفائدة جهاز الاستخبارات الإسرائيلي (الموساد) من داخل تركيا، حيث كان المقبوض عليهم يجرون تحريات خاصة سرا تحت غطاء شركات استشارية، وذلك للتجسس على أفراد ومنظمات غير حكومية فلسطينية موجودة في تركيا.

 

والمشتبه بهم اعتقلوا ضمن عملية نفذها جهاز الاستخبارات التركية بالتعاون مع شرطة إسطنبول وشعبة مكافحة الإرهاب، وذلك بعدما تبين أن بعض الشركات الأمنية الخاصة في إسطنبول تعمل لفائدة جهاز الموساد لتسريب معلومات عن فلسطينيين ومنظمات غير حكومية فلسطينية موجودة في تركيا، مقابل الحصول على أموال.

 

ولا تزال اللطات الأمنية تبحث عن 13 مشتبها بهم ما زالوا في حالة فرار.

 

ومن بين المعتقلين إسماعيل يتيم أوغلو، الرئيس المؤسس لجمعية المباحث الخاصة في تركيا، التي تأسست عام 2007.

 

حبس واستجوابات

 

وحسب المعطيات المتوفرة، فقد أحيل 7 من المعتقلين إلى القضاء، وأودع 7 آخرون السجن، في حين يتواصل استجواب البقية لدى شعبة مكافحة الإرهاب في مديرية أمن إسطنبول. ومن بين المعتقلين موظفون في شركات استشارية تعمل سرا في نشاط المباحث الخاصة.

 

يذكر أن برنامج “ما خفي أعظم” -الذي تبثه قناة الجزيرة- كشف في يوليو/تموز 2022 عن تحركات لعناصر من جهاز الموساد في تركيا، وعرض تسجيلات حصرية لضباط موساد تظهر سعيهم لتجنيد خلايا تجسس في تركيا.

 

وجاء في حلقة البرنامج الاستقصائي، التي كان عنوانها “الموساد في إسطنبول”، أن الموساد سعى عبر عمليات التجنيد إلى التجسس على قادة في فصائل المقاومة الفلسطينية مقيمين في إسطنبول، عبر تجنيد طلاب من العرب والفلسطينيين الذين يدرسون تخصصات أمنية وعلمية حساسة في تركيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى