أخبار عربيةالأخبار

مقتل 3 مستوطنين يهود بعملية طعن في سلفيت

قتل ثلاثة مستوطنين صباح الثلاثاء، وأصيب أربعة آخرين في عملية طعن ودهس، نفذها فلسطيني في مستوطنة “أرئيل” بسلفيت، فيما استشهد المنفذ لاحقًا.

 

وأفادت وزارة الصحة الفلسطينية أن الشهيد هو الشاب محمد مراد سامي صوف 18 عاماً من قرية حارس بسلفيت.

 

وقالت وسائل إعلام عبرية، إن شابا اقتحم محطة وقود داخل مسوطنة أرئيل وأقدم على طعن عدد من المستوطنين، قبل أن ينفذ عملية دهس أخرى بسيارة، ليقتل ثلاثة مستوطنين ويصيب أربعة آخرين من المستوطنين وصفت جراهم بأنها بالغة الخطورة.

 

وبثت وسائل إعلام إسرائيلية مشاهد مصورة للمنفذ وهو يقوم بطعن مستوطن داخل محطة للوقود، ثم يغادر المكان، في حين أظهرت لقطات أخرى عملية الدهس التي نفذها ضد مستوطنين تواجدوا في مسرح الهجوم، قبل أن يطلق جنود الاحتلال النار عليه، ما أدى إلى استشهاده، بعد أن تُرك ينزف دون أن تقدم له الرعاية الطبية اللازمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى