نكشة

انهاروا

هذه الدوله انتهت ولم تعد الدول الأولى في العالم، ولولا ضعفكم وتفككم لانهيتم وجودها في العالم، هذه هي رئيسة وزراء بريطانيا والتي كانت عظمى في يوم من الأيام، فاصبحت الأن في الحضيض، هذه المرأة التي لا اشغلها عندي خادمة اصبحت زعيمة لبريطانيا!!!؟؟؟، تصور؟؟؟ مع أن الغباء الشديد ظاهر على وجهها، أما الصورة الأخرى فلوزيرة الداخلية البريطانية، تصور؟؟؟!!!

نعم لدينا حكام أغبياء منهم بكثير، ولكن الفرق بيننا وبينهم، أنهم هم من اختاروا زعيمتهم، أما نحن فمفروضون علينا بالقوة.

 

حمد الخميس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى