اخبار تركياالأخبار

وزير الخارجية التركي يرد على أمريكا: سندعم القبارصة الأتراك بالجنود والأسلحة

قال وزير الخارجية التركي مولود تشاويش أوغلو، الخميس، إن “تركيا سترسل مزيداً من القوات إلى جمهورية قبرص التركية لحماية الأتراك فيها، وتوفر كل ما يحتاجون إليه من أسلحة”، في رد غير مباشر على إعادة الولايات المتحدة تسلحي قبرص الرومية.

 

كلام تشاويش أوغلو جاء خلال كلمة ألقاها أثناء مشاركته في الملتقى الشبابي الذي نظمته جامعة باموق قلعة في ولاية دنيزلي التركية.

 

وأوضح تشاويش أوغلو أن تركيا ستواصل الدفاع عن حقوقها في جزيرة قبرص وبحرَي إيجه والمتوسط، حتى لو وقف العالم بأسره ضدها.

 

وأضاف أن اليونان تنتهك وضع الجزر منزوعة السلاح بشكل يخالف القانون الدولي.

 

وتابع: في الآونة الأخيرة تخلت الولايات المتحدة عن سياستها السابقة بالحياد والتوازن، واتخذت خطوات لصالح اليونان، كما قامت برفع حظر الأسلحة المفروض على الإدارة القبرصية الجنوبية لمدة عام.

 

وزاد تشاويش أوغلو قائلا: بوصفنا دولة ضامنة، سنرسل التعزيزات اللازمة إلى جمهورية شمال قبرص التركية، وسنتخذ الخطوات الضرورية سواء في بحر إيجه أو في جزيرة قبرص، للدفاع عن مصالحنا وأمننا وحماية حقوق القبارصة الأتراك.

 

والخميس أيضاً، أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن رفع الولايات المتحدة حظر توريد الأسلحة المفروض على إدارة جنوب قبرص الرومية لن يبقى دون رد.

 

وقال أردوغان: وجهنا التحذيرات اللازمة إلى الولايات المتحدة واليونان من خلال خارجيتنا، وأبلغنا الأمم المتحدة بالموضوع في 17 سبتمبر/أيلول الجاري.

 

ومنتصف أيلول/سبتمبر، أدانت الخارجية التركية بشدة تمديد واشنطن قرارها المتخذ في سبتمبر/أيلول 2020 بشأن رفع حظر توريد الأسلحة إلى إدارة جنوب قبرص الرومية لمدة عام خلال السنة المالية 2023.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى