اخبار تركياالأخبار

وزير الداخلية التركي: يحاولون إضعاف تركيا بمسائل حلتها بداية القرن الـ 21

أكد وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، أن هناك أطرافا تحاول اضعاف تركيا من خلال إثارة عدة مسائل كالمسألة التركية الكردية، والمسألة السنية العلوية، ومسألة العلمانية ومناهضة العلمانية والتي كانت تركيا قد حلتها مع بداية القرن الـ 21.

 

كلام صويلو جاء خلال مقابلة تلفزيونية مع إحدى القنوات التركية المحلية، مساء الخميس.

 

وقال صويلو إن الولايات المتحدة الأمريكية دعمت تنظيم PKK الإرهابي بـ 2 مليار دولار في السنوات الثلاثة الماضية.

 

وأضاف: يحاولون خلق شيء ما بين الأتراك والأكراد، أو إذا كان بإمكانهم خلق مسألة بين السنة والعلويين، يحاولون إضعاف تركيا بصراع سني علوي، مضيفاً: أنه لو كانت تركيا دولة ضعيفة لكانت ابتلعت الطعم.

 

وتابع أن تركيا مازالت تقدم فهماً يليق بهذه الحضارة والجغرافيا الاستراتيجية، حيث استطاعت مع بداية القرن الـ 21 حل المسألة التركية الكردية، والمسألة السنية العلوية، ومسألة العلمانية ومناهضة العلمانية.

 

وقال إن لدينا في تركيا والي كردي، مدير أمن كردي، قائم مقام علوي، مدير أمن والده وجده من العلويين، قائم مقام أرمني، والي جعفري، والي من الأوزباك، والي علوي.. لا فرق بين مواطني الجمهورية التركية.

 

وفي ما يخص مسألة اللاجئين السوريين قال صويلو: لا يمكننا أن ننفصل عن إنسانيتنا، وجوارنا، والقمع والظلم الذي يواجهه هؤلاء الناس، ألن يعودوا إلى وطنهم؟ بالطبع سيعودون، لكن إلى أين يمكنهم أن يتوجهوا الآن؟ هل يمكنهم العودة إلى المناطق التي ينشط فيها تنظيم PYD الإرهابي؟ هل يستطيعون الآن العودة إلى الأماكن التي يقصفها النظام باستمرار؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى