علامات استفهام

مشكلة العراق

لن يكون هناك حل في العراق إلا إذا اتفق المعممين وتابعيهم وإيران على تقاسم الأموال المسروقة، وأموال القبور، بينهم بالتساوي، وهذا لن يحدث، فالصراع صراع لصوص قذرين، وليس البحث عن حل لمشاكل العراق وشعبه، أما المتظاهرين، فمساكين فهم من الشيعة الذين يعبدون المعمم دون أن يعرفوا.

 

حمد الخميس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى