أخبار عربيةالأخبارسوريا

وزير الداخلية التركي يلتقي ممثلي عشائر سورية في مدينة تل أبيض

التقى وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، السبت، ممثلي العشائر في مدينة تل أبيض السورية (شمال) المحررة من الإرهاب عبر عملية نبع السلام.

 

وقال مراسل الأناضول، إن صويلو اجتمع مع ممثلي العشائر السورية في أحد مطاعم المدينة، وأبلغهم تحيات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

 

وأشار صويلو في كلمة خلال اللقاء، إلى أن السوريين مروا بمراحل صعبة للغاية، وهم يدافعون عن أراضيهم متحلين بالصبر.

 

وشدد على أن تركيا تؤيد دائما أن يعم السلام والأمن في سوريا، وأن المناطق التي تدعمها شهدت تحولا وتغيرا سريعين.

 

وأضاف: لا ننسى أخوتنا ولا جيرتنا ولا المسؤوليات التي يحملنا إياها الإسلام.

 

وأعرب عن سعادته حيال التحسن الذي لاحظه في تل أبيض التي كانت يومًا أشبه بمدينة أشباح بسبب ما حل بها من دمار.

 

وقدم صويلو تفاصيل عن مشروع سكني للسوريين على مساحة 1200 دونم تشرف عليه رئاسة إدارة الكوارث والطوارئ في تركيا “آفاد”.

 

وقال إن تركيا تحتضن 3 ملايين و700 ألف سوري، وتوفر تسهيلات لمن يرغب منهم بالعودة طواعية إلى بلاده.

 

ولفت إلى استكمال بناء نحو 60 ألف منزل من الطوب من قبل منظمات المجتمع المدني والجمعيات الإغاثية التركية في محافظة إدلب (شمال غرب).

 

وأكد أن تركيا تخطط هذه المرة لبناء 240 ألف منزل في مدن جرابلس والباب ورأس العين وتل أبيض.

 

وذكر أن هذه المنازل ستبنى بدعم من المسلمين والمساعدات الدولية، وستكون أفضل من منازل الطوب، بمساحة تراوح بين 60 و100 متر مربع.

 

وأوضح أن المنازل المذكورة ستخصص للعائدين إلى بلادهم بطريقة طوعية، وستكون مدعمة بمراكز تسوق ومرافق اجتماعية وصحية ومدارس.

 

وفي وقت لاحق، تجول صويلو في مستشفى وورشة نسيج ومركز شبابي في تل أبيض ليتفقد الأنشطة التي تجري بدعم تركي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى