أخبار عالميةالأخبار

رئيس الوزراء البريطاني: انتصار بوتين في أوكرانيا سيكون “كارثة”

قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إن الغرب لا بد أن يواصل الدعم للأوكرانيين فيما يسعون لاستعادة مناطق سيطرت عليها روسيا، مشيرا إلى أنها ستكون “كارثة” إذا تمكن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من الانتصار.

 

وحذر رئيس الوزراء، فى تصريحات لدى عودته إلى المملكة المتحدة من زيارة لم يتم الإعلان عنها مسبقا إلى كييف، من أن أوكرانيا لا يجب أن يتم تشجيعها على قبول “سلام سيء” سيعني ببساطة مقدمة لهجوم روسي جديد، حسبما ذكرت وكالة الأنباء البريطانية “بي إيه ميديا” اليوم السبت.

 

ودافع جونسون عن قراره بالانسحاب من مؤتمر للمحافظين من شمال انجلترا، أمس الجمعة، حتى يتمكن من الاجتماع بالرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي.

 

وأدى توقيت الزيارة إلى اتهامات بأنه يصد الساسة المنتمين لشمال البلاد قبيل انتخابات فرعية مهمة في ويكفيلد في “وست يوركشاير” التي من المتوقع على نطاق واسع أن يخسر فيها المحافظون.

 

وقال للصحفيين في قاعدة “برايز نورتون”، التابعة للسلاح الجوى الملكي البريطاني لدى عودته، إنه من المهم أن يظهر دعم المملكة المتحدة في الوقت الذي “يعاني فيه (الأوكرانيون) بشكل فظيع” في مواجهة العدوان الروسي المستمر في دونباس.

 

وأضاف: إنه من المهم للغاية أن نظهر أننا معهم على المدى الطويل وأننا نمنحهم المرونة الإستراتيجية التي يحتاجونها.

 

وذكر جونسون في محادثاته مع زيلينسكي أن بريطانيا ستكون مستعدة لتدريب عشرات الآلاف من أفراد القوات الأوكرانية فيما يواصلون قتالهم ضد الروس.

 

وأضاف جونسون أنه من المهم أن يتم إثناء الروس عن “تجميد” الصراع بحيث يرسخون مكاسبهم قبل شن هجوم جديد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى