مقال رئيس التحرير

خلطة المصالح بين إيران وطالبان

لا يمكن التصالح بين طالبان والمجوس، حتى وإن ارادت طالبان ذلك، فالمجوس لا يستطيعون العيش مع المسلمين أبدا، لأنهم يكرهون الدين الإسلامي ويريدون القضاء عليه، وهذا حلم ابليس الذي لن يتحقق، وهذا هاجسهم منذ أن قضى المسلمون على دولة المجوس في معركة نهاوند، وأدخلوا الشعب الإيراني في الإسلام، وقضوا على عبادة النار، وهناك فرق بين المجوس والشيعة العوام، فالمجوس لا يمثلون إلا 20% من الشعب الإيراني، والباق يعيش تحت الذل والقهر، وتحررهم قريبا بإذن الله.

 

حمد الخميس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى