علامات استفهام

خبراء متفجرات نظام الأسد في روسيا للمساعدة في تدمير مدن أوكرانيا

لا يوجد للأسد خبراء لتدمير المدن بل شوية مخابيل عشقوا نار جهنمكم فتبعوا ربهم الأسد، أما الذي فجر المدن فهم المجوس، لأنهم خبراء في التدمير، فهم اهل التدمير طول حياتهم، فيا مسلمين ويا أهل سوريا ثأركم مع المجوس الذين يعبدون النار.

 

حمد الخميس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى