أخبار عالميةالأخبار

قتلى وانقطاع للكهرباء ودمار هائل جراء عواصف رعدية عنيفة بكندا

أعلنت السلطات الكندية مقتل أربعة أشخاص على الأقل جراء عواصف عنيفة قطعت الكهرباء عن نحو 900 ألف منزل في مقاطعتَي أونتاريو وكيبيك مساء السبت.

 

وأكدت شرطة أونتاريو سقوط أربعة قتلى على الأقل وعدد من الجرحى جراء عاصفة صيفية عنيفة.

 

وتلقت طواقم الطوارئ سيلاً من المكالمات بعد أن اقتلعت العاصفة عدداً من الأشجار، مما أدى إلى تعطّل حركة المرور وإلحاق أضرار بالمنازل.

 

فيما أوضحت الشرطة إن شخصين لقيا حتفهما بسبب العواصف الرعدية، وآخر قتل عندما سقطت شجرة على مقطورة كانت تؤويه في برانت بجنوب تورنتو، بينما توفيت امرأة في السبعينيات من عمرها بعد أن سقطت عليها شجرة أثناء سيرها خلال العاصفة.

 

من جانبها ذكرت شركة الكهرباء في أونتاريو إن أكثر من 340 ألف زبون أصبحوا من دون كهرباء بسبب العواصف الشديدة، وأضافت أنه جرى نشر موارد إضافية لاستعادة الكهرباء بعد الأضرار الجسيمة التي تسببت فيها العاصفة.

 

وتضم أونتاريو ما يقرب من 40% من سكان كندا البالغ عددهم 38.2 مليون نسمة.

 

قال جيم واتسون رئيس بلدية مدينة أوتاوا عاصمة كندا إنه جرى تفعيل عمليات الطوارئ لتقييم الأضرار والأخطار على الأرض.

 

فيما أصدرت وزارة البيئة الكندية تحذيراً من العواصف الرعدية الشديدة، مشيرة إلى أن سرعة الرياح بلغت 132 كيلومتراً في الساعة وقت الذروة.

 

ونشر بعض السكان صوراً على مواقع التواصل الاجتماعي لآثار الدمار الذي خلفته العاصفة الخطيرة التي استمرت أكثر من ساعتين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى