علامات استفهام

فرنسا: المعركة ضد الإرهاب في منطقة الساحل يجب أن تقودها الجيوش الإفريقية

هؤلاء القذرين يدعون الجيوش الأفريقية لمحاربة الشعب الذي يريد طردهم من الساحل الأفريقي ليسلموها لهم، ويعودون كما كانوا، ينهبون البلاد والعباد ويذلون الشعوب، وبحكم انهم جبناء، وهم الأن في أضعف حالاتهم، طلبوا من الجيوش الأفريقية أن تقوم هي بإرجاع الوضع كما كان، ليعودوا كما كانوا.

يا أقذر خلق الله، لقد انتهيتم، واستعدوا لدخول الجيش الإسلامي بلادكم ليحرر الشعب الفرنسي من طغيان انظمتكم، وينتقم مما فعلتموه بشعوب افريقيا.

 

حمد الخميس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى