مقال رئيس التحرير

اللحية

كل شخص يستطيع تربيه لحية، وممكن ان تطول لركبته، كما يفعل اتباع سلف بنو قريظة في عصرنا الحالي، وتنبت اللحية وتطول بغض النظر عن دين ومذهب وعمل من يربيها، لهذا الوقار ليس للحيه، بل لمن يربيها، فإن كان محترم احترمناه وإذا كان سفيها تركناه، وإن كان جاسوسا وعميلا ضربناه بالحذاء.

لهذا انتبهوا يا مسلمين، ولا تغتروا بمن يربي اللحية، فقد رأينا لحى نمت على وجوه أقذر خلق الله.

 

حمد الخميس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى