أخبار عالميةالأخبار

بوتين يعلن موعد تحويل مدفوعات الغاز إلى الروبل

أصدر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تعليماته لمجلس الوزراء والبنك المركزي وشركة “غازبروم” لاتخاذ التدابير الضرورية لتغيير عملة الدفع لإمدادات الغاز إلى الروبل بحلول 31 مارس/آذار.

 

جاء ذلك في بيان صحفي للكرملين صدر صباح الاثنين، حيث تابع البيان: “يتعين على الحكومة الروسية جنباً إلى جنب مع البنك المركزي الروسي وشركة (غازبروم) المساهِمة العامة تنفيذ مجموعة من الإجراءات لتغيير عملة الدفع لإمدادات الغاز الطبيعي إلى دول الاتحاد الأوروبي والدول الأخرى، التي اتخذت إجراءات تقييدية ضد مواطني روسيا وعدد من الكيانات القانونية الروسية، إلى الروبل الروسي”.

 

بدوره أشار المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف إلى أن السلطات الروسية وشركة “غازبروم” تناقشان الآن تفاصيل تحويل مدفوعات الغاز المصدر إلى الدول غير الصديقة إلى الروبل.

 

وأكد المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف أن روسيا لن تورّد غازها الطبيعي مجاناً.

 

وقال للصحفيين: “عملية التوريد معقدة للغاية. هذه ليست عملية شراء لبعض المنتجات في متجر حيث تشتري وتدفع عند الخروج، الآن تُناقَش تفاصيل تحويل مدفوعات الغاز المُصدر إلى الدول غير الصديقة إلى الروبل”.

 

وكان الرئيس الروسي أصدر تعليماته الأربعاء 23 مارس/آذار الجاري بتحويل كل مدفوعات إمدادات الغاز إلى أوروبا إلى العملة الوطنية في أسرع وقت ممكن، مشدداً على أنه “لا معنى لتوريد السلع الروسية للاتحاد الأوروبي أو الولايات المتحدة الأمريكية وتلقّي المدفوعات باليورو والدولار”.

 

وجاءت الخطوة بعد أن فرض الغرب عقوبات مشددة على روسيا إثر إطلاقها “عملية عسكرية خاصة” في أوكرانيا.

 

وأعقب القرار تعويض الروبل 20% من خسائره أمام الدولار، فيما يؤكد الخبراء أنه سيستمر في الارتفاع، لا سيما أن القرار يشمل بيع صادرات أخرى بخلاف الغاز.

 

وعلى الجانب الآخر تباينت ردود فعل الدول الأوروبية على القرار، بين من يرفض أو لا يتصور أو لا يستوعب آلية الاستمرار في الحصول على إمدادات الغاز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى