ملفات ساخنة

مسيّرة بيرقدار التركية الجديدة.. هل تغني تركيا عن “F16” و”F35″؟

أثار العرض الأمريكي الأخير لتركيا، والذي كشف عنه المدير السابق للاستخبارات الأمريكية المركزية “سي أي ايه”، وليام كولبي، في مقال له على صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، حفيظة العديد من المحللين والباحثين الأتراك.

 

وكان وليام كولبي، كشف عن استعداد واشنطن إعطاء أنقرة طائرات مقاتلة من طراز “أف35” الأمريكية، مقابل قيام الأخيرة بتسليم منظومات “أس400” الدفاعية الروسية الموجودة لديها إلى أوكرانيا.

 

وتعليقا على العرض الأمريكي، نوه المحللون الأتراك إلى أن العرض غير منطقي وغير مقبول وتأخر وقته، لاسيما وأن تركيا باتت تصنع مقاتلات محلية تفوق بقدراتها المقاتلات الأمريكية.

 

وأشار عدد من المحللين الأتراك إلى أن المسيرة التركية الجديدة “بيرقدار كيزال إيلما”، التي كشف عنها المهندس التركي سلجوق بيرقدار مؤخرا، ستضاهي بمواصفاتها ومميزاتها جميع الطائرات الأمريكية.

 

وشاركت قناة “TGRT” التركية، تحليلا للصحفي التركي “مراد ماقص”، أكد فيه أن المسيرة التركية “بيرقدار كيزال إيلما” ستكون خير بديل لمقاتلات أمريكا “أف35″ و”أف16”.

 

ولفت الصحفي في المقال إلى أن المسيرة التركية الجديدة ستحدث ثورة في عالم الصناعات الدفاعية، بفضل خصائصها المميزة، مؤكدا أنها ستحقق نجاحات مبهرة فور دخولها إلى مخزون الجيش التركي.

 

وأفاد بأن “المسيرة كيزال إيلما” ستكون من بين أقوى المقاتلات الحربية في العالم، بفضل خصائصها الرائعة وذكائها الاصطناعي المتقدم، مشيرا إلى أنها تملك العديد من الميزات الموجودة في المقاتلات الأمريكية المتطورة “أف35″ و”أف16”.

 

وقال: طائرة بيرقدار الجديدة ستتمتع بقدرة عالية على المناورة مقارنة بالطائرات بدون طيار الأخرى، وستجلب معها بعض الميزات التي شوهدت في”أف35″ و”أف16″، إلى جانب الذكاء الاصطناعي.

 

وأكد أن خصائص المسيرة التركية الجديدة ستحدث صدمة كبيرة في العالم، مشيرا إلى أنها ستتمكن من التحليق بسرعة 900 كيلومتر/ساعة، على ارتفاع يبلغ 12 كيلومترا، ولمدة خمس ساعات متواصلة.

 

وأضاف: ستكون المسيرة التركية “بيرقدار كيزال إيلما” قادرة على الإقلاع بحمولة وزنها طن ونصف من الذخيرة، وستكون قادرة على الطيران بسرعة أقل من سرعة الصوت في البداية، لكنها وبعد فترة ستتجاوز هذه السرعة.

 

ونوه إلى أن أهم ميزة في بيرقدار الجديدة أنها قادرة على التخفي من الرادارات، مشيرا إلى أنها تمتلك ذيولا أمامية أفقية وخلفية عمودية، ما يجعلها قادرة على المناورة باستقلالية.

 

وشدد على أن المزايا الموجودة في “بيرقدار كيزال إيلما” ستمكنها من الوقوف في وجه أقوى الطائرات الحربية، منوها إلى أن الميزة الأهم في هذه الطائرة أنها قادرة على الهبوط والإقلاع من سفن هجوم من طراز TCG أناضول المحلية، مشيرا إلى أن ذلك أهم ما يميزها عن النماذج التي طورتها الدول الأخرى.

 

وأشار إلى أن “كيزال إيلما” ستحتوي على رادار “AESA” (رادار مصفوفة الطور النشط نوع من الرادارات ذات المصفوفة الطورية التي يتكون عنصرا الإرسال والاستقبال فيها من عدد من وحدات إرسال/ استقبال جامدة صغيرة) المستخدم في طائرات “أف16” الأمريكية، كما أنها ستمتلك العديد من المواصفات الموجودة في طائرات “أف35” الأمريكية.

 

وبين أنها ستكون أيضا قادرة خلال تنفيذ العمليات، على التواصل مع الجيل الجديد من الطائرات الحربية والمسيرات ووحدات الاستخبارات، مشيرا إلى أنها ستكون قادرة على التحرك وضرب الأهداف بسلاسة تامة.

 

وأكد أن المسيرة “كيزال إيلما”، ستكون قادرة على القتال بالتعاون مع كل الطائرات الوطنية التركية، منوها إلى أنها في بعض الأحيان من الممكن أن تذهب في مهام استخباراتية سرية فردية.

 

ولفت إلى أنها ستكون قادرة على تدمير جميع أنواع الأهداف بمجموعة كبيرة ومتنوعة من الذخيرة التي يمكن أن تحملها.

 

وأضاف: لهذا الأسباب، أعتقد أن المسيرة التركية الجديدة “كيزال إيلما”، ستكون بديلا أفضل وأنسب لتركيا عن المقاتلات الأمريكية “أف35″ و”أف16”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى