أخبار عالميةالأخبار

هل نحن عبيد عندكم… رئيس وزراء باكستان يهاجم سفراء غربيين لحثهم على إدانة حرب روسيا

هاجم رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان -أمس الأحد- السفراء الغربيين في إسلام آباد الذين حثوا بلاده الأسبوع الماضي على إدانة تحركات روسيا في أوكرانيا، وسألهم عما إذا كانوا يعتقدون أن باكستان “عبد” لهم.

 

ونشر رؤساء 22 بعثة دبلوماسية، بما في ذلك بعثات الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، رسالة مشتركة في الأول من مارس/آذار حثت باكستان على دعم قرار في الجمعية العامة للأمم المتحدة يدين الهجوم الروسي على أوكرانيا.

 

وكان نشر تلك الرسالة علانية خطوة نادرة.

 

وقال خان أمام تجمع سياسي “ماذا تعتقدون؟ هل نحن عبيد لكم.. نفعل أي شيء تقولونه؟”.

 

وامتنعت باكستان، الحليف التقليدي للغرب، عن التصويت مع توجيه الجمعية العامة للأمم المتحدة توبيخا بأغلبية ساحقة لروسيا لحربها على أوكرانيا، ومع ذلك، ظلت باكستان على الحياد إلى جانب الصين والهند ودول أخرى.

 

وقال خان “أريد أن أسأل سفراء الاتحاد الأوروبي: هل كتبتم مثل هذه الرسالة إلى الهند؟”، مشيرا إلى أن خصم باكستان اللدود امتنع أيضا عن التصويت، وأضاف أن الدول الأوروبية لم تنتقد الهند على أفعالها في كشمير التي خاضت بسببها باكستان والهند حربين.

 

وأكد أن باكستان عانت بسبب دعمها لحلف شمال الأطلسي (الناتو) في أفغانستان وبدلا من شكرها واجهت انتقادات.

 

وتركزت الأضواء على خان وحكومته بعد قيامه بزيارة لموسكو في أواخر فبراير/شباط أثناء تزايد المخاوف من وقوع حرب، والتقى الرئيس فلاديمير بوتين بعد ساعات قليلة من إصدار الرئيس الروسي أوامر لقواته بدخول أوكرانيا.

 

وقال خان “نحن أصدقاء لروسيا كما أننا أصدقاء لأميركا، ونحن أصدقاء للصين وأوروبا ولسنا في أي معسكر”. وأضاف أن باكستان ستظل “محايدة”، وستعمل مع الذين يحاولون إنهاء الحرب في أوكرانيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى