علامات استفهام

مجهدات الجزائر

كل المجاهدات ضد فرنسا كانوا من المسلمات الملتزمات بالزي الشرعي، لأنه في تلك الفترة لم يكن التبرج وكشف الشعر معروف، بل كان مستنكر ولا تقوم به إلا العاهرة، أما الادعاء بأن هؤلاء النسوة كانوا مجاهدات فهي كذبة كبيرة روج لها الفرنسيين وعبيدهم ويراد منها الترويج لهن وتقليل من شأن المرأة الجزائرية المسلمة، وهؤلاء الذين يصورهم الإعلام الفرنسي بأنهم مجاهدات كانوا يعملوا بالبارات والحانات وبيوت الدعارة يرفهن عن الجنود الفرنسيين، وجميلة أبو حريت كانت واحدة منهم.

 

حمد الخميس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى