أخبار عالميةالأخبارخبر وتعليق

بريطانيون ينتقدون برنامجا لمحطة BBC يمجد الحياة في دبي

استنكرت عائلتا بريطانيين مسجونين في الإمارات العربية المتحدة، برنامجا وثائقيا لهيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” يمجد إمارة دبي والحياة فيها.

 

وبحسب ما جاء في موقع “ميدل إيست آي” البريطاني قالت بريدا جوكيون، والدة مدرب كرة القدم بيلي هود المسجون في الإمارات بتهمة حيازة “زيت القنب” في سيجارة إلكترونية في سيارته، إن برنامج “بي بي سي” سخيف.

 

وتابعت: كيف نروج للبريطانيين عن الإمارات رغم ما يحصل لبيلي؟ (…) لقد كان يتوسل من أجل الحصول على رعاية طبية، ولم يساعده أحد.

 

وأضافت: يخبرنا البرنامج أننا سنكون بخير إذا اتبعنا القواعد في دبي، ثم يلقون بابني في السجن من أجل زيت القنب الذي تركه صديقه في سيارته.

 

وحكم على هود بالسجن 25 عاما خففت لاحقا إلى 10 سنوات.

 

أما وولفجانج دوجلاس فهو ابن ألبرت دوجلاس، وهو بريطاني ثري مسجون حاليًا في دبي بسبب “شيك راجع” لم يكتبه.

 

وقال دوجلاس: أحب والدي دبي، أي إلى أن تم القبض عليه زوراً وضربه وتعذيبه من قبل حراس السجن وإدانته بكتابة شيك لم يكتبه قط.

 

وتابع: لقد اضطر والدي إلى الخضوع لعملية جراحية لعظامه المكسورة التي سببها حراس السجن. ولا يزال لديه العديد من العمليات الجراحية ونحن في أمس الحاجة إلى عودته إلى المملكة المتحدة حتى تتم رعايته محليًا.

 

وحُكم على ألبرت دوجلاس بغرامة قدرها 2.5 مليون جنيه إسترليني لأمر لم يكن له دور فيه، وخسر استئنافًا وحاول الفرار بمساعدة مهربي البشر، لكن تم القبض عليه عند الحدود ويقضي حكما بالسجن 3 سنوات.

 

تعليق جريدة العربي الاصيل:

 

لماذا تستغربون تمجيد محطة BBC  لدبي، فهذه محطة هدفها كسب المال، ومن يدفع لها يعتبرونه عمهم وابوهم، وممكن أن تجعلهم يمجدون الشيطان الرجيم، وما عليك إلا دفع المال، لتختار من يمجدون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى