أخبار عالميةالأخبار

السلطة البريطانية تضبط مخدرات بـ120 مليون دولار بشحنة موز

ضبطت السلطات البريطانية أكثر من طن من المخدرات في شحنة للموز قادمة من كوستاريكا، وحذرت من تزايد تورط موظفين في المطارات والموانئ مع عصابات التهريب بسبب صعوبة الأوضاع الاقتصادية في ظل أزمة كورونا.

 

وبحسب سكاي نيوز، فقد اقتحم نحو 100 من عناصر وكالة مكافحة الجريمة (NCA) مدعومين بالشرطة وعناصر الحدود في بريطانيا؛ ميناء شيرنيس في مقاطعة كنت، في الساعات الأولى من يوم الاثنين، واعتقلت أحد موظفي الأمن في الميناء إلى جانب ستة أشخاص آخرين.

 

وتمكنت السلطات من ضبط 1.2 طن من الكوكايين تبلغ قيمتها أكثر من 90 مليون جنيه إسترليني (حوالي 120 مليون دولار).

 

وقالت السلطات إن العملية جاءت بعد تحقيقات طويلة بشأن عصابة متواطئة مع أحد موظفي الأمن في الميناء.

 

ووُضعت المخدرات داخل صناديق ضمن شحنة للموز على متن سفينة قادمة من كوستاريكا في أمريكا الوسطى، عبر بنما.

 

وكانت وكالة مكافحة الجريمة في بريطانيا قد حذرت سابقا من أن انقطاع الموظفين في الموانئ والمطارات عن العمل لفترات بسبب أزمة كورونا؛ قد يجعلهم عرضة للاستغلال من جانب عصابات الجريمة المنظمة.

 

وقال رئيس فريق التحقيق بوكالة مكافحة الجريمة في مقاطعة كنت، جاك بير: “نعلم أن عصابات الجريمة تستهدف الموظفين داخل المونئ والمطارات نظرا لمعرفتهم وقدرتهم على الدخول. وبينما هذا شيء نادر الحدوث، لكن عندما يحدث فإنه يمثل خطرا كبيرا للغاية، ولهذا فإن ذلك يمثل محل تركيز لوكالة مكافحة الجريمة”.

 

وقال وزير الدولة للأمن والحدود دومين هيندز: “هذا الحجز (للمخدرات) منع كمية كبيرة من المخدرات الخطيرة من الوصول إلى الشوارع، وهذا لا يقلل فقط الضرر التي تتسبب به (المخدرات) على المجتمعات، لكن أيضا حرمان المهربين من أرباح ضخمة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى