أخبار عربيةالأخبارلبنان

انقطاع الكهرباء عن كامل لبنان

انفصلت شبكة الكهرباء بشكل كامل مما أدى إلى انقطاع التيار الكهربائي عن كل المناطق اللبنانية.

 

وجاء انفصال الشبكة -التابعة لمؤسسة كهرباء لبنان- بعد توقف معمليْ “دير عمار” في الشمال و”الزهراني” في الجنوب، عن العمل، نتيجة نفاد مادة الديزل.

 

وتعمل مؤسسة الكهرباء على محاولة إعادة تشغيل الشبكة بشكل يدوي وضمن الحد الأدنى، وقد نقلت وكالة رويترز عن مصدر مسؤول أن انقطاع الكهرباء سيستمر عدة أيام.

 

يُذكر أن شبكة الكهرباء انفصلت بشكل كامل سابقا، نتيجة الأعطال وشح المحروقات.

 

ويعاني لبنان منذ أشهر نقصا حادا بالوقود المخصص لتوليد الطاقة، لعدم توفر النقد الأجنبي لاستيراده من الخارج، مما تسبب بزيادة ساعات انقطاع الكهرباء لأكثر من 22 ساعة يوميا، وانعكس ذلك على تفاصيل الحياة اليومية.

 

وتسبب شح المحروقات وانقطاع الكهرباء في البلاد بنقص حاد في مياه الاستخدام المنزلي، وانقطاعها أياما متتالية عن بيروت وعدد من المناطق.

 

وقد دفع هذا كثيرا من المواطنين إلى شراء المياه التي تنقلها الصهاريج الخاصة بكلفة مرتفعة، لكن أغلبية السكان لا يستطيعون دفع ثمن المياه، فيضطرون للانتظار أياما.

 

وتسود مخاوف من تلوث المياه الجوفية -التي تعتمد عليها لبنان بشكل كبير- بالنفايات ومياه الصرف الصحي، حيث يجري استثمار معظمها بشكل عشوائي ومن غير رقابة.

 

وكانت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسيف” (UNICEF) قد حذرت من أن 4 ملايين شخص بلبنان يواجهون خطر نقص حاد بالمياه أو انقطاع تام لإمدادات مياه الشرب الأيام القليلة المقبلة إذا لم يتم اتخاذ إجراءات عاجلة، مضيفة أن معظم هؤلاء من الأطفال والأسر الفقيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى