علامات استفهام

ما تقوله عكس ما تريده

ما كل ما تقوله أمريكا يكون رغبة تريد تحقيقها، ففي كثير من الأحيان تريد عكس ما تقول، ولكنها تريد توريط جهة معينة، ففي حالة تركيا الرغبة الحقيقية لأمريكا أن لا تتعاون تركيا مع أفغانستان، بل تريد ابعادها، ولكنها تقول ذلك لتوحي للأفغان أن تركيا تبعها وهي التي تحركها كيفما تشاء.

 

حمد الخميس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى