أخبار عربيةالأخبارالصومال

قتلى وجرحى في تفجيرين بالصومال

قتل 15 شخصًا على الأقل وأصيب آخرون، الثلاثاء، في تفجيرين منفصلين وقعا جنوب ووسط الصومال، بحسب إعلام محلي.

 

ووقع التفجير الأول في إقليم مدغ وسط البلاد، حيث تعرضت سيارة كانت تقل مدنيين للتفجير لحظة مرورها في بلدة “بعادوين” ما أدى إلى مقتل 8 أشخاص بينهم 3 أطفال دون الخامسة من العمر.

 

وبحسب تصريح صحفي لعبد الرحمن علي، رئيس إقليم مدغ، فإن التفجير نتج عن لغم أرضي كان مزروعا على جانب الشارع في البلدة التي استعادتها القوات الحكومية مؤخرًا من حركة “الشباب”.

 

وفي سياق متصل شهدت بلدة “شلنبود” بإقليم شبيلى السفلى (جنوب)، تفجير لغم أرضي استهدف قافلة عسكرية من قوات الاتحاد الإفريقي “أميصوم”، ما أسفر عن سقوط 7 قتلى، وفق إعلام محلي.

 

ولم يذكر الإعلام مزيدًا من التفاصيل، فيما لم تعلق السلطات الصومالية على التفجيرين بشكل فوري.

 

من جهتها، تبنت حركة “الشباب” المسلحة مسؤولية التفجير الذي استهدف قوات “أميصوم”، في بيان نشرته على “موقع صومالي ميمو” المحسوب عليها، فيما لم تعلق على التفجير الثاني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى