أخبار عالميةالأخبار

قاعدة باغرام بأفغانستان خالية من القوات الأمريكية

أصبحت قاعدة باغرام الجوية الأفغانية، خالية من القوات الأمريكية وجنود حلف شمال الأطلسي “الناتو” بعد تنفيذ الانسحاب منها؛ تمهيدا لخروج القوات الأجنبية من أفغانستان.

 

وغادرت كل القوات قاعدة باغرام على ما أفاد مسؤول أمريكي في مجال الدفاع، في مؤشر إلى أن الانسحاب الكامل للقوات الأجنبية من أفغانستان بات وشيكا.

 

وقال المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه: “كل قوات التحالف غادرت باغرام”، من دون أن يحدد متى غادرت آخر القوات الأمريكية وجنود الحلف الأطلسي القاعدة، الواقعة على بعد خمسين كيلومترا شمال كابول.

 

وبات الجيش الأمريكي والحلف الأطلسي في المراحل الأخيرة للانسحاب من أفغانستان، بعد تدخل استمر عشرين عاما في البلاد، الذي يفترض أن ينجز في 11 أيلول/ سبتمبر المقبل.

 

وشنت حركة طالبان هجمات متواصلة في أنحاء أفغانستان في الشهرين الأخيرين، مسيطرة على عشرات الأقاليم، فيما عززت قوات الأمن الأفغانية سيطرتها في محيط المدن الرئيسية.

 

سياسيا، حثت الولايات المتحدة، حركة طالبان الأفغانية على إنهاء العنف المستمر في أفغانستان والعودة إلى طاولة المفاوضات، في أعقاب تصاعد الاشتباكات بين قوات الأمن والحركة.

 

وقال القائم بالأعمال الأمريكي لدى كابل، روس ويلسون، في سلسلة تغريدات عبر تويتر؛ إنه تم الإبلاغ عن هجمات مباشرة شنتها طالبان في أجزاء مختلفة من البلاد.

 

ودعا ويلسون طالبان إلى إنهاء العنف المستمر والعودة إلى طاولة المفاوضات.

 

كما أشار إلى ما قاله المتحدث باسم وزارة الخارجية، نيد برايس، الأسبوع الماضي بأن العالم لن يقبل بفرض حكومة بالقوة في أفغانستان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى