اخبار تركياالأخبارالعراق

أجهزة الاستخبارات التركية تحيد إرهابي مطلوبا دوليا شمالي العراق

تمكن جهاز الاستخبارات التركي من تحييد الإرهابي أولاش دوغان، أحد عناصر منظمة “بي كا كا”، المطلوب دوليا بالنشرة الحمراء، خلال عملية في مدينة السليمانية شمالي العراق.

 

وقالت مصادر أمنية تركية، للأناضول، إن جهاز الاستخبارات حصل على معلومات حول تخطيط “دوغان” الملقب بـ”أولاش درسيم”، لتنفيذ عمليات ضد الأتراك شمالي العراق.

 

وأشارت المصادر إلى أن “دوغان” المسؤول عما يسمى “قوات الدفاع الذاتي” التابعة للمنظمة الإرهابية، كان يخطط لتحريض المدنيين في مدن الشمال العراقي ضد تركيا.

 

وذكرت أن الإرهابي المذكور بدأ مؤخرا بجمع معلومات عن المواطنين الأتراك في المنطقة لاستهدافهم، على خلفية العمليات الناجحة التي نفذتها أنقرة ضد قادة “بي كا كا” في العراق وسوريا.

 

وتصنف السلطات التركية “دوغان” ضمن “القائمة الحمراء” للإرهابيين المطلوبين، كما أنه مطلوب من قبل الشرطة الدولية بالنشرة الحمراء.

 

ووفق المصادر ذاتها، قامت عناصر تابعة للاستخبارات التركية بتنفيذ عملية وتمكنت من تحييد “دوغان” في منطقة “قلعة دزة” التابعة للسليمانية، والتي جاء إليها في إطار التخطيط للهجمات.

 

وأكدت أن “دوغان” مارس مهام مختلفة في صفوف المنظمة الإرهابية، وكان مسؤولا عن كثير من أعمال زرع الألغام وقطع الطرق وحرق المركبات ونصب الكمائن.

 

كما شارك في إدارة هجمات بولاية تونجلي شرقي تركيا، أسفرت عن استشهاد أفراد من الشرطة عام 2011، واستشهاد أحد الحراس الأمنيين في 2012.

 

وفي وقت سابق من يونيو/ حزيران الجاري، تمكنت الاستخبارات التركية من تحييد الإرهابي في “بي كا كا” حسن أدير، المسؤول عن مخيم مخمور شمالي العراق.

 

وتتخذ “بي كا كا” من جبال قنديل شمالي العراق، معقلا لها، وتنشط في العديد من المدن والمناطق والأودية، وتشن منها هجمات على الداخل التركي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى